الأخبار والأحداث والإعلانات

الأخبار
22/06/2020

مثمّناً مبادرة القيادة الرشيدة بإطلاق صندوق التنمية السياحي

 

رئيس مجلس إدارة "دور للضيافة": آفاق واعدة لتنويع فرص الاستثمار بالمملكة عبر بوابة السياحة

DUR

رفع رئيس مجلس إدارة شركة "دور للضيافة" المهندس عبدالله بن محمد العيسى الشكر إلى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع رئيس مجلس إدارة صندوق التنمية الوطني، يحفظه الله، على تأسيس صندوق التنمية السياحي برأسمال 15 مليار ريال، مثمناً الموافقة على تشكيل مجلس إدارة الصندوق برئاسة معالي وزير السياحة أحمد بن عقيل الخطيب.

 

وأشار العيسى إلى أن هذه المبادرة النوعية إنما تعكس حكمة القيادة الرشيدة ورؤيتها الثاقبة بتعزيز دور القطاعات الإنتاجية غير النفطية، وفي مقدمتها القطاع السياحي كمساهم رئيسي في ترجمة رؤية المملكة 2030؛ منوهاً بدور الصندوق في تحقيق جملة أهداف تصب جميعها في تحقيق مستهدفات الرؤية أبرزها رفع الناتج المحلي الاجمالي غير النفطي، وتوليد فرص العمل، واستقطاب الاستثمارات المحلّية والأجنبية النوعية إلى هذا القطاع الواعد، إلى جانب دوره في استكمال وتطوير صناعة السياحة التي بدأت مع سلسلة مبادرات حملتها الرؤية الطموحة في هذا الإطار.

 

وتوجه رئيس مجلس إدارة دور للضيافة بالشكر لمعالي وزير السياحة لجهوده المشهودة في تطوير القطاع السياحي بالمملكة متخطياً العديد من التحديات، والتي ستشهد مرحلة جديدة من التميز عبر صندوق التنمية السياحي. منوهاً بأهمية توقيت إطلاق الصندوق في هذه المرحلة، والذي سيساهم في رسم خارطة طريق لإحياء القطاع السياحي وتطويره بعد جائحة فيروس "كورونا"، إضافة إلى وضع الخطط الهادفة إلى مواجهة التحدّيات الراهنة والمستقبلية للخروج بأفضل الحلول وأكثرها فعّالية.

 

واعتبر العيسى أن الصندوق سيلعب دوراً محورياً في دعم وإطلاق العديد من المشاريع الضخمة، وتطوير وجهات سياحية جديدة، إلى جانب تحفيز القطاع الخاص بشكلٍ أساسي، لتعزيز حضوره في القطاع السياحي عبر توفير فرص استثمارية مجدية له، مؤكداً الاهتمام المطلق لشركة "دور للضيافة"، بوصفها من روّاد القطاع الخاص في هذا المجال، للاستفادة من هذه المبادرة، سواء من خلال المساهمة في تطوير المشاريع الفندقية، أو عبر تأسيس شراكات محلّية ودولية لاستقطاب الاستثمار إلى القطاع السياحي في المملكة.

 

 

 

Back to top