الأخبار والأحداث والإعلانات

الأخبار
11/11/2018

(88.601) حاجًّا قادماً من الدول الأوروبية العام الماضي "فنادق مكارم" تشارك في معرض سوق السفر العالمي (WTM) في لندن

شاركت "فنادق مكارم"، العلامة الفندقية السعودية الحائزة على جوائز عالمية والتابعة لشركة دور للضيافة، وللسنة الرابعة على التوالي في معرض سوق السفر العالمي (WTM) 2018، الذي يشكل حدثاً بارزاً يجمع أبرز اللاعبين في قطاع الضيافة من حول العالم، والذي أقيم في العاصمة البريطانية ‏ لندن في الفترة ما بين 5 – 7 نوفمبر 2018

وأتت مشاركة "فنادق مكارم"، في هذا الحدث لإبراز المملكة كوجهة سياحية، ولتسليط الضوء على الخبرات المحلية التي تمثلها "فنادق مكارم" كعلامة سعودية رائدة في مجال الضيافة، ولتحقيق استراتيجيتها وأهدافها بالتوسع من أجل تعزيز مكانتها كعلامة سعودية متخصصة في خدمة المدن المقدسة بحسب معايير الضيافة العالمية وتماشياً مع أهداف رؤية المملكة الطموحة 2030، التي تهدف إلى زيادة أعداد المعتمرين من 8 إلى 30 مليون معتمر سنوياً.

وفي هذه المناسبة، قال الأستاذ حسان أحدب، الرئيس التنفيذي للتشغيل الفندقي في شركة دور للضيافة: "تكمن أهمية تواجد الشركة في المعرض لما يقدمه من  فرصة لإلتقاء الوجهات السياحية حيث ستتمكن من استعراض خدماتها في قطاع الضيافة، وتسليط الضوء على المكانة التي حققتها "فنادق مكارم"، على مدى السنوات، كعلامة رائدة في الضيافة للمدن المقدسة».

وأوضح أحدب: "نظراً للنمو المطّرد والملحوظ الذي يشهده سوق العمرة في المملكة المتحدة، تدرك "فنادق مكارم" فوائد وأهمية تعزيز وتقوية العلاقات مع جميع وكالات العمرة في المملكة المتحدة، مواكبة لاستراتيجيتها التي تهدف إلى توسعة الفنادق التي تقوم بتشغيلها في المدينة المنورة ومكة المكرمة، وزيادة عدد غرفها إلى أكثر من 5,000 غرفة بحلول عام 2023".

وأضاف أحدب "نسعى من خلال "فنادق مكارم" إلى استعراض خبراتنا في التشغيل الفندقي، مما يجعل من الشركة شريكاً موثوقاً به لمُلَّاك الفنادق والوحدات السكنية الذين يتطلعون إلى خبراتنا التشغيلية لإدارة ممتلكاتهم وتحويلها إلى مشاريع ناجحة بكل المعايير".

واختتم قائلاً :"مهمتنا في "فنادق مكارم" تتجسد في فهم احتياجات الزوار المتزايدة وتحقيق تطلعاتهم من خلال تقديم خدمات استثنائية بروح محلية ومعايير عالمية».

    ويتزامن سوق السفر العالمي في دورته الحالية، مع ما يشهده قطاع السياحة في منطقة الشرق الأوسط من نمو ملحوظ، وما يرافقه من نهضة ملفتة في إنشاء الفنادق، ومرافق البنية التحتية والنقل والحدائق الترفيهية ومناطق الجذب البارزة، مما يجعل منطقة الشرق الأوسط واحدة من أكثر وجهات السaفر جذباً في العالم، حيث  تشير التقديرات الصادرة عن منظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة إلى أن عدد السياح الدوليين إلى الشرق الأوسط يرتفع بشكل مطرد، حيث استقبلت المنطقة نحو 58.1 مليون سائح في عام 2017، بزيادة قدرها 5٪ عن العام السابق.

     وتجدر الإشارة إلى أن هذا النمو المتصاعد، واكبته زيادة مطردة في أعداد القادمين إلى المملكة بقصد أداء فريضة الحج أو العمرة، إذ تشير التقديرات الصادرة عن الهيئة العامة للإحصاء، إلى أن إجمالي أعداد الحجاج لموسم حج هذا العام 1439هـ، بلغ (2.371.675) حاجًّا، منهم (1.758.722) حاجًّا من خارج المملكة، فيما بلغ عدد حجاج الداخل (612.953) حاجًّا، وقد بلغ عدد حجاج الدول الأوروبية (88.601) حاجًّا بنسبة 5%.

Back to top