الأخبار والأحداث والإعلانات

الأخبار
28/12/2018

معززين مكانتهما في قطاع الضيافة فنادق "مكارم أجياد مكة" و "مكارم النخيل" يحصدان ثلاث جوائز في هوريكا 2018‏‎

 

أعلنت «فنادق مكارم»، العلامة الفندقية السعودية المتخصصة في خدمة المدن المقدسة بالمملكة، التابعة لشركة دور للضيافة، عن فوز ‏عدد من طهاتها بثلاث جوائز في المعرض السعودي الدولي للأغذية والمشروبات والضيافة «هوريكا السعودية 2018»، ‏والذي نظمته الشركة السعودية لتنظيم المعارض والتسويق (سيمارك) خلال الفترة بين 27 الى 29 نوفمبر الماضي في مركز الرياض ‏الدولي للمؤتمرات والمعارض بالرياض‎.‎
  وحصل كل من رئيس قسم الطهاة في مكارم أجياد مكة، مصطفى علي، والشيف ملاك الزهراني، على الميدالية الذهبية عن فئة الطبق السعودي، في حين ‏حصل شيخ داوود، من مكارم النخيل، على شهادة جدارة عن فئة الطبق البحري‎.
    
   وفي هذا الصدد قال الرئيس التنفيذي للتشغيل الفندقي في شركة دور للضيافة، الأستاذ حسان أحدب: "إنّ هذه الجوائز تعزز مكانة فندق مكارم ‏أجياد مكة في قطاع الضيافة في المنطقة الغربية خاصة، والتي اكتسبها من خلال خدماته المتميزة بفريق عمله الاحترافي وموقعه ‏الإستراتيجي “
 
   وأكد الأحدب" "أنّ هذه الجوائز جاءت نتيجة تقييم النزلاء و تقديراً لجهود فريق العمل في الفنادق وداخل الشركة الذين يعملون جاهداً للارتقاء بالخدمات المقدمة، والتي تساهم في تعزيز روح ‏المنافسة بين مختلف الفنادق العاملة في المملكة".‎

وتقدم تلك الفنادق خلال هذا الشهر أطباق مميزة حيث يقيم فندق مكارم أجياد مكة مهرجان البرياني كل ليلة جمعة، و تتنوع الأطباق ما بين الدجاج، الضأن، الربيان والخضار، في حين يقدم فندق مكارم النخيل كل ليلة خميس حفلة شواء (باربيكيو) على التراس وتتضمن السهرة وجود بوفيه من أشهى الأطباق، أما ليلة الجمعة فهي مخصصة للأطباق البحرية حيث يقدم أطباق بحرية تتنوع ما بين المطبوخ والسلطات البحرية.
     
   يذكر أن "فنادق مكارم" تدير أكثر من 1400 غرفة موزعة في المنطقة الغربية، وتسعى إلى إثراء قطاع الضيافة من خلال تقديم خدمات ومنتجات مبتكرة لمواكبة احتياجات المسافرين المتزايدة، باعتماد أحدث المعايير المتبعة العالمية.
  
  والجدير بالذكر أن معرض «هوريكا السعودية»  يحظى بمشاركة أكثر من 250 شركة محلية وعالمية متخصصة، وتقام على هامشه مسابقة "صالون كولينير" حيث يتم التنافس بين أشهر الطهاة في العالم، وتُعدّ هذه المنافسة فرصة حقيقية للطهاة من أجل الحصول على فرص عمل متقدمة، لا سيما أنهم يخضعون لمقاييس دقيقة من قبل لجنة حكام رفيعة المستوى.
 

Back to top