الأخبار والأحداث والإعلانات

الأخبار
01/11/2018

بتكلفة تطوير تصل إلى 120 مليون ريال "شركة دور للضيافة" تدشن فندق مطار الرياض تحت علامة فنادق ماريوت التجارية

 احتفلت شركة دور للضيافة بإطلاق العلامة التجارية الجديدة لفندق ماريوت مطار الرياض بالتعاون مع شركة ماريوت الدولية وشركة مطارات الرياض، وذلك بحضور أعضاء مجلس إدارة دور للضيافة والرئيس التنفيذي للشركة الدكتور بدر البدر، والرئيس والمدير التنفيذي لماريوت الدولية في الشرق الأوسط وأفريقيا ،أليكس كيرياكيديس. 
وكان قد تم تمديد الاتفاقية الموقعة بين دور للضيافة والهيئة العامة للطيران المدني لمدة (20) سنة بدأت من العام 2016، وذلك لتطوير الفندق مع تطوير الهوية التجارية الخاصة به وتشغيله من خلال علامة تجارية عالمية. ومن المتوقع أن تصل تكلفة تطوير الفندق الحالي ما يقارب (120) مليون ريال، حيث سيتم زيادة طاقته الاستيعابية من (247) ‏غرفة ‏إلى (347) غرفة بالإضافة إلى تطوير المرافق المساندة.
‏ وبهذه المناسبة، قال الرئيس التنفيذي لدور للضيافة الدكتور بدر البدر "أن افتتاح فندق ماريوت مطار الرياض يمثل خطوة مهمة تتماشى مع استراتيجية الشركة التوسعية في قطاع الضيافة بالمملكة ويعزز شراكتنا مع العلامات التجارية العالمية مثل ماريوت الدولية والتي بدأت قبل 40 عاماً في فندق ماريوت الرياض، قدّمنا من خلالها مفهوم فنادق الخمس نجوم إلى المملكة، وتنامت مع عدد من المشاريع في فندق دبلومات كورت يارد باي ماريوت، وفندق ماريوت وشقق ماريوت التنفيذية بحي السفارات."
وأضاف الدكتور بدر البدر "إن الأثر الإيجابي لهذا الفندق سينعكس على رجال الأعمال الذين سيستفيدون من خدمات متميزة تلبي احتياجاتهم. كما أنه سيواكب التحول الكبير الذي تشهده المملكة على مختلف الأصعدة والقطاعات الاقتصادية ولا سيما قطاع السياحة والضيافة".
ولفت الدكتور بدر البدر إلى مكانة المملكة كمركز تجاري يجذب سياحة الأعمال من الأسواق العربية والدولية، حيث تجاوزت مصروفات سياحة الأعمال فيها حوالي 30 مليار ريال خلال العام الماضي، لتشكل الفنادق ما يقارب 48 في المائة من تلك المصروفات.
وبدوره كشف الرئيس التنفيذي المكلف لشركة مطارات الرياض الأستاذ مساعد بن عبد العزيز الداود أن اختيار شركة دور للضيافة لعلامة ماريوت التجارية لتشغيل وإدارة فندق المطار، هو خطوة تطويرية مهمة ستساهم في رفع مستوى الخدمات المقدمة لمرتادي الفندق عبر مطار العاصمة.
ولفت الداود أن مشروع توسعة وتطوير فندق ماريوت مطار الرياض يلتقي مع أرقام النمو الطردي في أعداد المسافرين عبر مطار الملك خالد الدولي، والذي تقدر نسبته بقرابة 7% سنوياً. فقد وصل عدد المسافرين عبر مطار العاصمة في نهاية العام الماضي إلى أكثر من 25 مليون مسافر، وهو الرقم الأعلى في تاريخ المطار، ومن المتوقع أن يشهد هذا العام زيادة في عدد المسافرين مقارنة بالعام الماضي.
ويتميز فندق ماريوت مطار الرياض بموقعه الاستراتيجي وقربه من الأسواق الرئيسية القائمة في العاصمة الرياض، ‏بالإضافة ‏إلى تضمنه صالتي طعام وقاعة للمناسبات على مساحة تبلغ نحو 1500 متر مربع تقريباً وتتسع ‏لـ750 ضيفاً، وأربع ‏قاعات ‏اجتماعات ‏مجهزة بأحدث الوسائل التقنية‎.‎‏ ‏حيث يعتبر أحد أبرز الفنادق التي تلبي حاجات رجال الأعمال القادمين للمملكة، سواء للمشاركة في المؤتمرات والمنتديات، أو بقصد ‏عقد اللقاءات والاتفاقيات.
يذكر أن قطاع سياحة الأعمال في المملكة شهد نمواً ملحوظاً في الأونة الأخيرة خاصة في قطاع المعارض والمؤتمرات، حيث بلغ حجم الإنفاق على هذا القطاع أكثر من 20٪ من مجمل الإنفاق العام على السياحة، ويشارك أكثر من 3.2 مليون سائح سنويا في المعارض والمؤتمرات التي تقام في المملكة بمعدلات إنفاق تفوق 6.8 مليار ريال سعودي.
 

Back to top